الجمعة، 26 مايو، 2017

لا تشاهد مسلسلات رمضان .. لماذا ؟

لا تُشاهد مسلسلات رمضان .. لماذا ؟
كتب : حمد الحمد
___________
قبل شهر رمضان من كل عام ،إلا وتصل دعوات من البعض بعدم مُشاهدة مسلسلات رمضان في هذه القناة أو تلك ، والحجة أنها تشوه المجتمع الخليجي ، طبعا دعوات قد تخرج عن سياقها وبدون سند ، وكأن المجتمع الخليجي في هذه الدولة أو تلك ،هو مجتمع ملائكي ، وهذا غير صحيح فأي مجتمع هو مجتمع إنساني كالمجتمعات الأخرى فيه الطيب وفيه العاطل ، لهذا نرى في الدراما الخليجية  مشاكل المخدرات وهي كارثة واقعة في مجتمعاتنا ،ونرى تفكك اسري وهذا يحدث عندما يتوفى رب العائلة ويباع البيت وتنشب المشاكل بين الأخوة ، ونرى علاقات غرامية وهي واقعة في كل مجتمع وطلاق وزواج  ، وهكذا .
أنا شخصيا لا استوعب أن اجلس كل يوم رمضاني وأتابع مسلسل رمضاني ما عدا  لمشاهدتي لبرنامج كوميدي بعد الإفطار ، لكن هناك من لديه الوقت والرغبة والاهتمام بمتابعة هكذا دراما ، ولا يحق لي منعه   .
   في عالمنا العربي وفي مجتمعاتنا ما زلنا نعتبر إن السينما والدراما هي تضييع وقت،  وترفيه بلا معنى و( هشك بشك ) كما يقول إخواننا في مصر ، لكن في مجتمعات أخرى ودول متقدمة  تعتبر صناعة كصناعة السيارات أو صناعة البترول وغيرها ، تدر أموالاً على خزينة الدولة ، وتفتح فرص عمل ولها أهداف مدروسة  .
 في هذا السياق يقول مُفكر روسي أن أمريكا لم تُرسل جنود ومدرعات لتفكك الاتحاد السوفيتي إنما أرسلت مجموعة من الممثلين يظهرون في الأفلام الأمريكية حيث تُظهر السينما الأمريكية المواطن الأمريكي وهو يملك أجمل فيلا وسيارة وبجانب منزله سوبر ماركت به كل ما لذ وطاب ، بينما المواطن في الاتحاد السوفييتي يقف في طابور الخبز ،ومنزله باسم الدولة ،ولا يعرف متى يأتيه الدور ليمتلك سيارة أو هاتف وقد يحتاج لسنوات وسنوات ، تلك المشاهد حركت مواطن الاتحاد السوفييتي ليطالب، بل يفرح بتفكيك  إمبراطورية الاتحاد السوفيتي لعدة دول دول مستقلة .
السينما والدراما الأمريكية التي يتابعها المواطن العربي ، لا يعرف أنها موجهة له ولغيرة لبث الفكر الأمريكي الغربي وترويج منتجاته و فكره وليس فقط الترفيه عنه ، واذكر قبل شهر كنت أشاهد لقطات من فيلم أمريكي المُمثل الشاب يقول لصديقته (لنشرب القهوة في هذا المقهى) فترد الفتاة وتقول (لا.. هذا المقهى غير جيد أفضل منه ذلك المقهى) ويظهر مشهد مقهى أمريكي مشهور يتوجه له الشاب والشابة ، ذلك المشهد يمرعلى المشاهد العادي العربي كجز من الفيلم ،بينما هو إعلان مدفوع الأجر وترويج لمنتج أمريكي ، وخلال السينما تجد في كثير من الأحيان إن الأب يقول لطفله الصغير (هل فرشت أسنانك قبل النوم) فيقول الطفل : نعم _ هذا ليس جزء من السيناريو أنما مشهد تثقيفي لأرباب الأسر ، أو تجد الزوج يهدي لزوجته ساعة وتظهر ماركة الساعة وهذه دعاية مدفوعة الثمن لمنتج أمريكي، لكن المُشاهد في عالمنا الثالث لا ينتبه لهكذا رسائل كثيرة تُمرر عبر الدراما والسينما .وهنا لا ننسى الدور الذي لعبته الدراما التركية في الترويح للسياحة في تركيا وأدخلت مبالغ طائلة لخزينة الدولة .
الآن نعود للدراما الخليجية التي رغم تميز بعض أعمالها إلا أنها ما زالت تُدار بأسلوب تجاري بحت وتهدف إلى مقولة "الجمهور عاوز كدا" ، فالمنتج هو تاجر يهدف للربح لهذا عندما يختار ممثلة أو ممثلة يأتي بكاتب ويطلب منه أن يصنع له مسلسل كل أحداثه تدور حول هذا النجم ، وان يقحم طاقم التمثيل بالعديد من الوجوه الجميلة من البنات لان الجمهور والمعلن هذه مطالبه ، وهكذا تكتشف أن لا قصة  ولا يحزنون إنما أحداث تدور حول شخص معين وهو الممثل النجم،  ويجب أن لا يموت بينما جميع من حوله يموتون ، ولكن لا تجد  في هكذا دراما رسائل تثقيفية أو ترويجية لمنتج وطني أو أنساني  .
ما الحل أو ما هو المقترح  :
الحل علينا أن نخرج الدولة من إنتاج الدراما لان هذه ليست مهمتها ، ونترك الموضوع لشركات الإنتاج في القطاع الخاص  ، وتساهم الدولة في مؤسسات كالمؤسسة الأمريكية التي تدير الأوسكار، وسنويا يكون هناك حفل ويكون تحفيز لأفضل عمل درامي أو سينمائي في العام وأفضل ممثل وأفضل منتج وأفضل مخرج وأفضل كاتب سيناريو أو عمل موسيقي  أو أغنية  وهكذا ، وهنا نحفز الجميع لإنتاج أعمال أفضل ،ولا أن تدفع الدولة من المال العام لإنتاج دراما أو سينما بدون معايير أنما فقط من اجل التربح المادي للبعض للأسف  ؟
وسلامتكم
______________
من مدونة حمد الحمد 26 مايو 2017 س 3 ود 6 ظهرا 

الأربعاء، 24 مايو، 2017

المُفجر .. عسى مو من ربعنا ؟؟

المُفجر ... عسى مو من ربعنا ؟؟
كتب حمد الحمد
____________
كل ما يحدث تفجير هنا وهناك وخاصة في الغرب،إلا ونقول " المُفجر عسى مو من ربعنا ؟ " لكن للأسف ما هي ساعات ،إلا ويثبت أن من فجر نفسه مسلم، بل قد يكون عربي .. السؤال لماذا ؟.. هنا يجب علينا أن نلوم أنفسنا أولاً ،  فقد نكون كعرب ومسلمين وخليجيين بالذات قد ساهمنا بذلك ، أمس في تفجير مانشستر أعلن أن المُفجر هو عربي أصله من ليبيا ،فجر نفسه بين أطفال ومراهقين وقتل من قتل  .. لهذا أعتقد أننا ساهمنا بوسيلة أو أخرى في دفع الكثير إلى التشدد ، وأنا أرجح ذلك للأسباب التالية وباختصار  ومن أهمها :
أولا : قمنا كدول خليجية بتأسيس مراكز إسلامية وبناء مساجد في مدن الغرب والشرق ، وما أن اكتمل البناء إلا واستولى على إدارة تلك المراكز جماعات تحمل فكر مُتشدد وليس متسامح، و قامت تلك الجماعات عن جهل ببث فكر يتناقض مع قوانين وأنظمة تلك الدول، وأصبحت تلك المراكز الإسلامية تُخرج مُتشددين يعملون ضد دولهم ويتصادمون معها .
ثانيا : اخترعنا (نظام هداية أصحاب الديانات الأخرى إلى الإسلام) بدون أن نضع نظام واضح وضوابط شديدة لدخول الدين الإسلامي .. فقط آن تنطق الشهادتين وتصبح مسلم ،حتى لو كان تاريخك الإجرامي مُكلل بالسواد، وافتخرنا أننا حولنا هكذا مليون للإسلام في أفريقيا  ، لكن للأسف من قبلناهم بدون أن نسأل عن تاريخهم وعقليتهم ساهموا بتشويه صورة الإسلام،  لهذا ما معنى أن تخرج في أفريقيا جماعة بوكو حرام وتخطف طالبات المدارس وتحرق كنائس وعندما تسمع المتحدث من قبلهم تشعر انه يحمل في عقله كل الجهل ، وبوكو حرام تعني (التعليم الغربي حرام) ومتى قال ديننا ذلك ؟، بينما في إسرائيل هناك 400 ألف شخص يمارسون الشعائر اليهودية ، ويطالبوا الدخول بالديانة اليهودية والمحاكم ترفض ، بينما أي شخص يقول يريد أن يصبح مسلم فقط نأخذه لأقرب مسجد وانتهى الأمر ، لكن لو تقدم شخص للعمل لدينا أو لخطبة ابنة أحدنا لسألنا عنه ألف سؤال !! لكن أن يدخل ديننا نقبله بدون سؤال أو حتى اختبار ونأخذه لأقرب مسجد ونصور معه!! .
ثالثا : أصبحنا كدول نشجع الفكر المُتشدد وهذا ليس بجديد ولكن موجود في أدبياتنا والكثير منه يتناقض مع الإسلام كدين  وبه تناقض واضح مع القرآن ،وذلك الفكر وما هو إلا أفكار علماء مسلمين بشر ،اجتهدوا في فترة من التاريخ ، لكن اجتهادهم وفكرهم يتناقض مع زمننا هذا كلية وحتى يتناقض مع القرآن ، لهذا تبنينا هذا الفكر جعل البعض يتشدد .
ثالثا : وإذا كنت أضع اللوم على دولنا فأنني اعتقد أن الغرب أيضا يلام بصورة اكبر ، وان حريته تقتله حيث أنهم فتحوا لكن إنسان المجال أن يطرح أفكاره وهنا استغلها البعض وراح ويدعو لتطبيق الشريعة في شوارع أوربية وهو لا يعرف معنى الشريعة  ، ولا احد يقول له قف أنت تخالف قوانيننا ، لهذا تقول سيدة تونسية وتحمل الجنسية الفرنسية أن ابنها وهو بعمر 18 سنة وجد رجل مُلتحي في الشارع يتحدث عن تطبيق الشريعة ، وأعجب بكلامه وحماسة وأخذه الرجل لمركز إسلامي ليتحول الفتى لمُتشدد بين ليلة وضحاها ، وما هي إلا فترة قصيرة إلا وتتلقى من ابنها اتصال يفيد انه في سوريا كمحارب،  وبعد أيام تتلقى اتصال من شخص يفيد انه استشهد ، وتبكي السيدة بحرقة على ما حدث لابنها الوحيد .
أخيرا هل نراجع أنفسنا ونعيد توجهاتنا التي بدأت تنعكس بشكل كارثي وسلبي علينا وعلى ديننا ، ولماذا لا نصلح أخواننا المسلمين في ديارنا قبل أن نذهب إلى دول أخرى ونحاول هدايتهم  لكن للأسف لا يدخل ديننا إلا مجاميع من جهلة ومجرمين ومرضى و مجانين .. يشوهون ديننا بجهل وبدون وعي  .
لنا رأي وهذا ما نراه .
_______________
من مدونة حمد الحمد 24 مايو 2017 س 9 ص 

الخميس، 18 مايو، 2017

أنهم يتلذذون بفضائح الناس !!

أنهم يتلذذون بفضائح الناس !!
كتب : حمد الحمد
__________
تضج مواقع التواصل بصور وأشرطة كثيرة، منها قد يكون مفيد، وبعضها للأسف يمثل التشهير بأخريين بدون وجه حق وعمل غير أخلاقي  ، قبل أسبوع في الكويت راح شخص يجلس بسيارته بتصوير طالبة تقفز من سور مدرستها وتسقط على الأرض وتصاب بكسور ،الأخ المصور بدلاً من أن ينزل من سيارته ويسعفها ويتصل لإنقاذها، قام بتصوير المشهد وبثه عبر مواقع التواصل، وهنا نَشر فعل تلك  البنت وأسرتها أمام عموم الناس ، فبالإضافة لفضيحتها بهروبها من المدرسة أمام من يعرفها ومن لا يعرفها وما جرى لها من إصابات بليغة، تلذذ ونشر حدث غير مقبول ،وحدث لن يمحى من ذاكرتها أو ذاكرة أسرتها أو أقاربها كان الأذى مُضاعف.
 وقبل يومين شخص أخر بالرياض صور طالبة مدرسة منقبة تقبل شاب بسيارته ، وبث الشريط على مواقع التواصل ليتم استدعاء صاحب السيارة وكذلك البنت ، سؤال هل يجوز لك أن تشهر بالناس، وهل يجوز تصويرهم؟  أليس بالإمكان أن تبلغ السلطات عن أي حدث مخالف للقانون بدلا من التصوير والتلذذ بفضائح الناس ، كم ضرر سيلحق بتلك البنت وأسرتها ومن يعرفها طوال العمر، ولم لا تتبع ما جبل عليه الآباء والأجداد عندما نسمع جملة " استر على ما واجهت " وديننا أيضا يطالبنا بالستر، لكن تصوير الناس لا يتعدي أن تفوز بصورة، أنما يصل إلى تحطيم أسرة ،أو أسر نتيجة نزوات شباب لم يعوا ما يفعلوا في تلك اللحظات .
   هنا اذكر قبل سنوات كنت أقف الساعة الواحدة صباحا أمام فندق ميرديان انتظر أفراد أسرتي للخروج من حفل عرس بالفندق ، وأنا اجلس بالسيارة، والشارع خال من السيارات والناس،  إلا وأشاهد مقيم هندي اعتقد في الأربعينيات وهو يعبر من الرصيف المحاذي لمجمع المثني يعبر نحو سيارتي وهو سكران طينه ويترنح كأنه في فيلم سينمائي، عبر الشارع بسلام كنت أشاهده ولم أصوره ولم اكلمه أو اضحك عليه ، ولم أتصل بالأمن لان لا يحق لي تصويره، وهو عبر بسلام ولم يؤذي احد ولا اعرف أوضاعه الاجتماعية ولماذا هو سكران لهذه الدرجة ، عبر وراح لحال سبيله.
لهذا من يصور الناس بدون أذنهم يفترض أن يُعاقب لان تصويره لا يتعدى بسبق تصوير مشاهد والتلذذ به عبر شبكات التواصل، أنما ابعد من ذلك بكثير وتحطيم أسر وأفراد ، واعتقد يمثل جريمة .
وسلامتكم .
______________
من مدونة حمد الحمد 18 مايو 2017 س 8 و د 14 ص   

السبت، 13 مايو، 2017

كيف وقع الحادث ؟

كيف وقع الحادث ؟ 
كتب : حمد الحمد
____________ 
صباح امس 12 مايو 2017 فُجعت الكويت بحادث سيارة على شارع الخليح توفى فيه أربعة من الشباب الصغار رحمهم الله وأعان الله اهلهم ، وأنا استقبل الخبر الماسأوي تذكرت حكاية قديمة  فبعد التحرير بسنوات كنت في واشنطن مع الأسرة ، وأستاجرت سيارة نتنقل بها ، وفي احد الايام ضجت القنوات التلفزيونية المحلية  هناك بخبرحادث سيارة لاربعة شباب خرجوا من مدرستهم بسيارة صغيرة ، وفي احد الطرق وقع لهم حادث ومات من مات ، نعم حدث قد يحدث كل يوم في عالمنا العربي يوميا  ،الا ان الاعلام المحلي كتلفزيون واذاعة هناك لا يهتم بما يحدث في الخارج ،لكن ما يحدث في الداخل اهم ، المهم لمدة اسبوع والاعلام كتلفزيون لا يتحدث الا عن ذلك الحادث ،كيف وقع ،ولماذا وقع ؟وهل في تصميم الطريق مشكلة ، ومقابلات مع من شهد الحادث ،وهل كان هناك سرعة ، وتصوير الناس وهم ويزورون مكان الحادث ويضعون الورود ومقابلات وتحليلات وهكذا لمدة اسبوع ،طبعا تغطية الحادث  ليس الهدف منه التشهير بالضحايا، انما الاستفادة والعبرة من الذي حدث ،وكيف يتم تلافي حدوث ذلك مستقبلا ، عموما انا واثناء مشاهدتي لتغطية الحدث يوميا قررت ان لا امر بذلك الشارع ، وتعلمت الكثير ومؤكد تعلم الجميع من تلك التغطية .
ما نعنيه مثل هكذا حوادث يفترض من اعلامنا المحلي وحتى الداخلية تنوير الناس بكيفية ما حدث ؟ حتى لا نفقد افراد احباء من وطننا ، وحتى يتعض الشباب وغيرهم ويتجنبون مثلا السرعة ، اذا كان هناك سرعة ، لكن فقط نسمع ان هناك حادث وانتهى الامر ، اعتقد لا نستفيد ولن نتعلم ولن تحفظ ارواح .
هذا ما لزم وتعازينا للاب والام ولعموم العائلة المنكوبة ، اكتب هذا حيث مررت  قبل عشر سنوات بتجربة مريرة وهي وفاة  ابني سليمان رحمه الله نتيجة مضاعافات مرض السكر وما زال حدث وفاته لا يبارح مخيلتي لليوم ،  وهنا كنت اسأل نفسي  فكم هي تجربة مريرة لتلك الاسرة  وهي تفقد اربعة من الابناء مرة واحدة بحادث سيارة  في يوم واحد والبقية في خانة المصابين  رحمهم الله جميها وشفى المصابين  . 
______________ 
من مدونة حمد الحمد 13 مايو 2017 س 6 ود 48 ص

الثلاثاء، 9 مايو، 2017

هذا الشيح البحريني لماذا لا يلتزم الصمت !!؟

هذا الشيخ البحريني لماذا لا يلتزم الصمت !!؟ 
كتب حمد الحمد
________________ 

تناقلت الأخبار صباح اليوم ان الشيخ سلمان بن ابراهيم الخليفة رئيس الاتحاد الاسيوي سيرفض مناقشة رفع الايقاف الرياضي عن دولة الكويت اثناء أجتماع كونجرس الاتحاد الاسيوي الذي سينعقد في يوم 11 مايو 2017 في البحرين .
هنا نحن نستغرب ان يُبادر شيخ من آل الخليفة بأيقاف الرياضة الكويتية عامداً متعمداً ، رغم ان علاقات الكويت الأخوية مع اهل البحرين وحكامها على احسن ما يرام ، كنا نتوقع ان يقدم طلب الايقاف مندوب احدى الدول الاسيوية ، لكن ان يُبارد مواطن خليجي وشيخ ويساهم بمضرة الكويت وشبابها ، مع اننا نعرف ان هذا الشيخ مع احترامنا لشيوخ البحرين كافة  لم يصل لهذا المنصب الا بدعم كويتي من الشيخ أحمد الفهد وبأموال كويتية .
يا حكومتنا لماذا تكونين طوفة هبيطة ، ولماذا لا يكون هناك اتصالات مع حكومة البحرين لوقف هذا العبث ،لكن ان تقف الحكومة موقف المُتفرج اعتقد غير مقبول بتاتاً . 
كذلك يا أعضاء مجلس الأمة، أين أنتم من هذا العبث ؟ لماذا لا تتحركوا؟ ، اسقطتم وزير الاعلام بسبب هذا الإيقاف،  ومع هذا استمر الظلم على شبابنا ورياضتنا وسمعتنا بلا سبب  .
 اينك انت يا عبدالوهاب البابطين ؟الذي رفعت راية إعادة الرياضة كما كانت ،وللاسف صمت صمت القبور، وكأن هدفك من الإستجواب استعراض مدرسي ليس إلا  من اجل الحصول على درجات في شهادة مدرسية أو ارضاء لشخص ما !! .
نأمل ان تصل رسالتنا الى الحكومة، وان تبادر للاتصال مع حكومة البحرين لعل وعسى طالما ان الشيخ المعني شيخ بحريني ، وان رفض مناقشة الايقاف سيكون داخل البحرين 
ما علينا الا ان نتكلم ونتمنى ان تصل الرسالة .
والله كريم 
____________ 
من مدونة حمد الحمد  9 مايو 2017 س 7 و د 36 

الأحد، 7 مايو، 2017

إصدارات الكاتب حمد الحمد أين تجدها ؟

 اصدارات الكاتب حمد الحمد أين تجدها  
معظم إصدارات الكاتب حمد الحمد تتوفر في المكتبات التالية :
مكتبة العجيري في حولي ت22613749 تتوفر بها الكتب التالية :
- كتاب موسوعة تراث الشعر الغنائي في الكويت 
- كتاب قال بن غصاب عن الشاعر عبدالله بن غصاب ( شعر شعبي)
- إبراهيم الديحاني .. شاعر الكويت الساخر  ( شعر شعبي )
- فهد بورسلي .. شاعر الكويت الشعبي ..( شعر شعبي، طبعة جديدة يصدر قريبا ).

- ومعظم الروايات التي صدرت له  
مكتبة دار ذات السلاسل ت 22466266 تتوفر فيها الكتب التالية :
- كتاب أحمد العدواني 
- كتاب الشاعر سلطان بن فرزان 
مكتبة افاق ت 22256141 تتوفر فيها الكتب التالية :
- كتاب الشاعر فايق عبدالجليل 
- كتاب حديث الديوانية 
- كتاب هناك حيث الرف العالي 
موقع النيل والفرات في النت ممكن طلب الكتب التالية :
- كتاب الشاعر فهد بورسلي ( طبعة بيروت )
- كتاب شعراء الكويت في قرنين 
- كتاب الكويت والزلفي ج 1 وج 2 
- رواية اختطاف ثانياً

يا وزير الداخلية شبكة المطلوبين ضرورية !!

يا وزير الداخلية شبكة المطلوبين ضرورية !!
كتب :حمد الحمد
_____________
في أواخر التسعينيات كنت اعبر بسيارتي من كندا إلى داخل أمريكا متوجها إلى بوسطن ، وبينما الموظف الكندي يختم جواز السفر إلا و المح لوحة بها صور لأشخاص تمعنت بها إلا هي لوحة صور المطلوبين للعدالة ، في الكويت المطلوب للعدالة اعتقد يسرح ويمرح ولا احد يعرفه ، ويمارس جرائمه لأنه بالأصل عليه أحكام ،وهنا لا يضره ولو تم إضافة جُرم جديد .
لنعود لأخبار صحفنا وهي كالتالي : خليجي عليه 5 أوامر منع سفر غادر الكويت وعاد ، مطلوب على ذمة 25 ألف دينار سقط بكيميكال وقبض عليه عند نقطة تفتيش ، مطلوب ب 750 الف في قبضة الأمن ، مباحث الإقامة تضبط 34 مخالفا ومطلوبين في قضايا وجرائم ، ضبط وافد مخالف للإقامة منذ 5 سنوات دخل بكرت زيارة ، روسية تحول لحسابها بالخارج ملايين الدنانير وتهرب من المطار مرفوعة الرأس ،وهكذا تزخر صحفنا بهكذا أخبار والمخفي أعظم  .
وأنا مررت بحالة مشابهة عندما تعرفت على شاب في قمة التدين وخدعني عندما طلب أن يستعير مني كتاب نادر نسخة أصلية عمره أكثر من 60 سنة ،وطلب أن يصوره ويعيده، وسلمته له وأنا المح دشداشته فوق الكعب من شدة الورع ، ولكن هذا وجه الضيف ليومنا لم يعيد الكتاب وقال ضاع  والأغلب باعه ، وعندما سألت عنه قالوا ( هاه سواها فيك  هذا سواها في ناس وايد ) المهم لم اشتكي .. وما زال كتابي في ذمة السارق وعلى الله العوض .
ويحكي لي اخ مصري انه اكتشف ان الذي يقف معه في الصف في الصلاة شخص يطالبه مبلغ ومختفي من فترة ،يقول عندما خرجنا مسكته والتف علينا الناس وصادف مرور سيارة شرطة وسألنا الشرطي عن سبب التجمع فقلت هذا الشخص اطالبه وما كان من الشرطي الا أن طلب بطاقته الا وهي منتهية من سنوات ،واستعلم عنه من الداخلية واكتشف انه مطلوب للقضاء في الكويت وانه نصاب ومطلوب للانتربول الاردني وغيره !!.
ما اعنيه إن المحاكم عندما تحكم على شخص ويودع السجن ليس الهدف هو عقابه إنما الهدف الأول هو أن يُحجر عليه داخل السجن حتى لا ينصب أو يرتكب جرم أخر مع آخرين ، لكن هنا أنا كمواطن كيف اعرف إن من سأتعامل معه غير مطلوب؟ .. صراحة لا اعرف ، وكثيرا ما تهرب خدامتك أو عاملك وتبلغ الجهات وبالنهاية يوضع عليها تغيب، ولكن لا احد يعرف أنها مطلوبة، وقد تكون تعيش في نفس الفريج ،وقبل سفرها تخرج في الشارع ليقبض عليها ،وتطالبك الحكومة بدفع قيمة تذكرتها ، لكن لو كان هناك إعلام من الجهات الرسمية بطريقة أو بأخرى ،لكان سهل الوصل لها أو غيرها من مطلوبين قد يهددون الأمن .
المقترح من قبلي كمواطن هو أن تقوم وزارة الداخلية باستحداث موقع أو شبكة على النت بأسماء وصور المطلوبين الذين لا يسلمون أنفسهم للعدالة في فترة محددة ، لهذا هنا سيخشى كل مطلوب من أن يقع اسمه في الشبكة ، وهنا المواطن سيبلغ عنه ويبعد أذاه عن الغير ، يحكي لي شخص إن سيارة ما سرقت و وجدت محروقة وبعد الكشف على البصمات عرف أن السارق مطلوب لعد قضايا .
قبل فترة قرأت خبر من السويد على استحداث موقع بالنت بإمكانك كمواطن أن تدخل الموقع ، ليس لأن تعرف هل الإنسان الذي سيسكن بجوارك أو ستتعامل معه مطلوب للقضاء أم لا، ولكن بإمكانك أن تعرف كم راتبه وأعمار أولاده وأين يعمل واسم زوجته وحسابه ورصيده البنكي وتاريخه من بداية مولده  وهكذا وصلت الشفافيىة عندهم لكنها مزعجة  .
نحن هنا يا وزير الداخلية نطالب بشبكة أو موقع عن المطلوبين للقضاء وعليهم أحكام نهائية ،الذين يسرحون ويمرحون في شوارعنا ،ويرتكبون جرائم تسجل اغلبها ضد مجهول، لهذا يفترض أن تنشر أسمائهم في شبكة بالنت لإعلام المواطن المسكين ليساهم بالإبلاغ عنهم وحماية نفسه و المجتمع .
ولكن لا  نريد العودة لممارسات حكومات ما قبل النفط حيث كانت المسئول عن الأمن إذا قبض على شخص وثبت عليه الجرم يوضع على حمار ويسود وجهه بالفحم والسواد ويتم التجول به بالسوق أمام الناس لإعلامهم بجرمه وأفعاله السودا هذا بعد إن يجحش بالعصا ، حاليا بعض المطلوبين يمرحون في شوارعنا ورأسهم مرفوع  .
لهذا يا وزير الداخلية شبكة المطلوبين للعدالة ضرورية جداً.
_________________
من مدونة حمد الحمد  7 مايو 2017 س 8 ود 25
 Alhamad225@hotmail .comحمد عبدالمحسن الحمد عضو رابط الأدباء روائي وباحث
تباع معظم إصدارات الكاتب لدى مكتبة العجيري في حولي 

الأربعاء، 3 مايو، 2017

تحصين المجلس نصر ديمقراطي .. ولكن نقترح !!

تحصين المجلس نصر ديمقراطي..  ولكن نقترح !!
كتب : حمد الحمد
_______________
فرح
اليوم فرحت لخبر حكم المحكمة الدستورية بتحصين المجلس الحالي ليس لان هذا المجلس يقوم بدور رائع ، أنما فقط حتى لا يكون الإبطال لعبة تستمر بين حين وأخر نتيجة أخطاء حكومية في المراسيم مما يعطى انطباع سلبي لدى الداخل والخارج .
أخفاق
لكن هناك أخفاق في عملية العد الحكومي في حساب الأصوات وإعلان نتائج غير صحيحة ، مما ساهم بإنجاح مرشح يفترض إلا يعلن نجاحه حيث بعد المحكمة  الدستورية ثبت إن هناك خطا وأن الفائز هوالسيد  فراج العربيد* وليس مرزوق الخليفة، ونبارك لفراج العربيد ولكن السؤال بسبب هذا الخطا الحكومي من يعوض السيد مرزوق الخليفة في المصاريف الذي تكبدها لا اعرف  ، لهذا أتمنى أن تؤخذ بالاعتبار النواحي التالية في أية انتخابات قادمة منها :
أولا : أن لا تستخدم طريقة حساب كل ورقة بورقة كون التصويت أصبح  لصوت واحد حيث في كل العالم تستخدم طريقة الطاولة حيث توضع جميع أوراق الانتخاب على طاولة واحده وهنا تفرز كل على حد لكل مرشح مجموعة وهذا الأسلوب يختصر الوقت واسلم من ناحية إعادة العد ، و الأسلوب المتبع كان مناسبا للتصويت برابعة أصوات وليس بالتصويت بالصوت الواحد .
ثانيا : يفترض من يجري العد مجموعة من المُحاسبين القانونين المتخصصين مثلا من ديوان المحاسبة وليس من القضاة الذي يفترض أن يكون دورهم فقط في متابعة وتنفيذ إجراء الانتخابات وليس العد ، وبعد أن يتم من العد قبل المحاسبين ، تقوم جهة أخرى موجودة بمراجعة النتائج واعتمادها من القاضي.
 ثالثا : لماذا العجلة أن تعلن النتائج في نفس الليلة حيث يجب أن تأخذ وقت حتى تعتمد أكثر من مرة وبعدها تعلن ، لكن أن تحدث أخطاء من جهات حكومية سواء الداخلية أو القضاء هذا اعتقد غير مقبول بتاتاً  .
مقترحات
مقترحات لرئيس مجلس الأمة و أعضاء مجلس الأمة الحالي :
أرى أن هذا المجلس يفترض أن يبادر بالاتي :
أولا : الدستور يجيز الترشح لكل كويتي يبلغ من العمر 30 سنة ، ويدفع مبلغ وقدره 50 دينار  وهذه الشروط قد أكل عليها الدهر وشرب وتساهم بسيل من المرشحين غير الجادين أو غير صالحين بالأساس مما يشغل عملية الانتخاب ، لهذا دول أخرى وضعت شروط مهمة لتقليل عدد المرشحين وان لا يصل للترشح إلا من هو جاد ومؤهل مثلا يشترط أن يتقدم بتزكية من 100 ناخب من بدائرته عند الترشح مثلا ، حيث ثبت من التجربة إن هناك مرشح لم يحصل ولا على صوت واحد والبعض حتى أفراد عائلته لا يثقون به ولا يصوتون له ، والبعض يدفع للترشح ليستخدم من وسائل الإعلام للسخرية والكوميديا أو البعض يترشح من اجل يأخذ إجازة من عمله ويسافر  ، لهذا مقترحي يحد من هكذا ممارسات غير سوية من البعض ترهق عملية الفرز والعد بل معنى وكذلك يفترض ان يرفع المبلغ المدفوع للترشح .
ثانيا : ما نراه داخل المجلس هو شكل غير حضاري وهو التصويت برفع اليد وان يقوم موظف من المجلس بعد الأيدي التي ارتفعت وهذا أسلوب قديم لا يتوافق مع عصر التكنولوجيا  والحكومات الالكترونية  لهذا يفترض أن يلغى هذا الأسلوب الذي يستهلك وقت المجلس ويفترض استخدام  الكمبيوتر في العد حيث  كل نائب أمامه جهاز ما الفائدة منه إذا لم يستخدم
ونأمل أن يلقى ما كتبناه صدى .
*السيد الفائز فراج العربيد من اسر الرشايدة القديمة في الكويت فجده هو جلوي العربيد وهو من شعراء الكويت الذي فقدت معظم أشعاره ، وعربيد الجد كان يلقب بعربيد الخيل وهو  من سكان فريج الرشايدة في زمن الشيخ مبارك الصباح وكان من تجار الكويت وكان يملك مربطا للخيل أعطى منه للملك عبدالعزيز  بن سعود عندما أراد فتح الرياض وكان له علاقات مع الملك عبدالعزيز واستمرت العلاقات مع أولاده  وكان تصل لهم دعوات من بيت الحكم بالرياض لفترة قريبة . المعلومات مستمده من كتاب مخطوطة العسافي للباحث السعودي قاسم الرويس .
_______________
من مدونة الكاتب حمد الحمد  3 مايو 2017 س 11 و د 25 ليلا .
*حمد عبدالمحسن الحمد روائي وباحث وعضو رابطة الأدباء .

*معظم إصدارات الكاتب تباع لدى مكتبة العجيري في حولي .

الاثنين، 1 مايو، 2017

إلى الديوان الأميري مع التحية !!

إلى الديوان الأميري مع التحية !!
كتب : حمد الحمد
________________
وفق علمي إن في أغلب دول العالم هناك ضوابط أو قوانين صارمة بشأن تواجد قيادات الدولة العليا في مكان واحد في الاحتفالات الجماهيرية ، وتلك الضوابط ما وضعت إلا لأهميتها لأمن البلاد ، من تلك الضوابط عدم تواجد رئيس الدولة ونائبه وكذلك رئيس المجلس النيابي مع نائبة أو وزير الداخلية ونائبة وقيادات مهمة في مكان واحد عام، وذلك خوفا من وقوع كارثة طبيعية في المكان أو عمل أجرامي أو إرهابي مُتعمد مما يُلحق الضرر بقيادات البلد لا سمح الله ،وبالتالي يكون الضرر اكبر على الدولة برمتها وخلق فراغ يستغله من يضمر شر للبلد والشعب ، وقد عملت أنا في فترة السبعينيات في بداية تخرجي في شركة نفطية نظامها انجليزي حيث ضمن قوانينها الصارمة أن لا يسافر أعضاء مجلس الإدارة في طائرة واحدة وخاصة الرئيس ونائبه وذلك لنواحي أمنية .
قد يسأل سأل لماذا اطرح هذا الموضوع ، في الحقيقة اطرحه وقد كنت أفكر فيه من فترة طويلة ،لأنني في الحقيقة كمواطن لا اعرف هل هناك قوانين أو ضوابط صارمة في هذا الشأن أم  إن الأمر متروك للقدر وإن الله حافظ ونعم بالله ، وأن الكويت الأمس مثل كويت اليوم ، وان لا أخطار على البلد من الداخل أو الخارج  ، نعم اكتب عن هذا الموضوع بعدما لفت نظري ذلك التحقيق الذي نُشر بجريدة الرأي مؤخراً بعدد الأربعاء 26 ابريل 2017  تحت عنوان ( طالب ضابط خرق ب 150 دعوة مزورة أمن تخريج ضباط الداخلية حفل تخريج أكاديمية سعد العبدالله برعاية وحضور سمو الأمير )، وهنا يتضح إن هناك 150 بطاقة مزورة قد يكون حضر أصحابها الحفل ولا نعرف من هم ؟ ، والتقرير الذي كتبه محمد الهزيم يذكر إن المسئولين بعد انتهاء الحفل اكتشفوا الاختراق، وبعد تحريات تم معرفة إن طالب ضابط هو من طلب من مطبعة بجليب الشيوخ طبع تلك الدعوات . الحدث له أهميته ، ومؤشر خطير!!.
لهذا اطرح السؤال هل هناك قوانين بهذا الشأن يلتزم بها الديوان الأميري أو الجهات الأمنية ، وهل مجلس الأمة اقر قوانين بهذا الشأن ، لا اعرف؟ لكن أسلط الضوء على هكذا موضوع  يهمني أنا كمواطن ، والمواطن خفير كما يقال .
وسلامتكم
_____________
من مدونة الكاتب حمد الحمد  1 مايو 2017  س 8 ود 33 ص  
*حمد عبدالمحسن الحمد عضو رابطة الأدباء وروائي وباحث.
*لمن سأل، معظم إصدارات الكاتب لدى مكتبة العجيري ت 22613749